الطالب المهندس محمد أحمد حذيفة

رائع ان تسنح الفرصة لرجل ستيني مثلي خريج من كلية الهندسة المعمارية أنْ يجلس من جديد على مقاعد الدراسة ليحقق حلماً راوده منذ سنين… وهو التعمق في الدراسات الاسلامية لاسيما في معهد متخصص باهر يقوم عليه نُخبة ممنْ نَحسبهم يُمَثلون الوسطية والاعتدال والمهنية والموضوعية والاصالة التربوية… بوركتم والى المزيد من العطاء والتقدم نحو بناء جيل واعد من الدعاة والمتفقهين في الدين.

28/ 05/ 2017

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

scroll to top

أكاديمية مكة المكرمة