التعريف بفرع مرسين

 بسم الله الرحمن الرحيم

 إذا كانت زهرة الياسمين لا تستطيع أن تظلل الكون بأغصانها وأوراقها، فستُظلله بأريجها الفواح.

لم يكن معهد مكة المكرّمة للعلوم الشرعية قادرا على تغطية  كل الأماكن التي لجأ إليها السوريون،  لتعددها وانتشارها من جهة، ولضعف القدرة والإمكانات الماديّة من جهة أخرى، فكان الاهتمام منصبٌّ على المخيمات بالدرجة الأولى، وعلى المدن التركية التي شهدت كثافة عالية للسورين في الدرجة الثانية، ولذلك لم يكن من السهل افتتاح فرع في مرسين، حيث لا يوجد مخيمات للسوريين قريبة من مرسين، فضلا عن تأمين المكان والكادر التدريسي، ورحم الله الدكتور ياسر المُسدّي مؤسس المعهد  حين حسم التردد فقال: باب خير سنفتحه ما استطعنا إلى ذلك سبيلا، فانطلق معهد مكّة المكرمة في مرسين،  متجاوزا التوقعات والعقبات، وحاملاً على عاتقه أمانة ثقيلة، واضعاً نصب عينيه الهدف الأكبر وهو أن يساهم مع بقيّة الفروع في تسليح الجيل بمستلزمات البناء، ليحققوا شعار المعهد : جيل يبني أمّة

عمل فرع مرسين جاهداً على ترجمة هذا الهدف، فكان مقرّ المعهد قريبا من تواجد الكتلة الرئيسية للسوريين في هذه الولاية، وأفسح المجال لتكون الطاقة الاستيعابية للمعهد قادرة على استقبال معظم الراغبين الجادّين، وتم اختيار المدرسين الأكاديميين الأكفاء ذوي الخبرة التدريسية الجيدة. فلا يُكتفى بأن يكون المدرس جامعياً، أكاديمياً، من ذوي الدراسات والشهادات العليا، بل لا بد من الخبرة والكفاءة في التدريس.

 وحرصنا في مرسين على متابعة العميلة التعليمية وإنجاحها، من خلال التّنوع في طرائق التدريس، والمراجعات المتتابعة، والمذاكرات الدورية، ثم التواصل الدائم، والتشاور المستمر، والاهتمام الجادُّ بآراء الطلاب ومقترحاتهم، ما جعل الجميع يشعر بدفء الأسرة، وروح الفريق، وتماسك الجسد الواحد، فصار فرع مرسين بعيون طلابه المكان المناسب لنهل العلم الشرعي الصحيح المعتدل، وبعيون محاضريه: المكان المناسب لتبليغ الرسالة السماوية، وميراث النبوة.

ودار الفلك دورته، وصرّح المعهد بمكنوناته، وأينعت ثمار مرسين، بعد غرس وسقاية، ليحتل فرع مرسين المرتبة الأولى على مستوى فروع المعهد كافة في الدفعة الثانية، وأظهر الحصاد أنّ أربعة طلاب من العشرة الأوائل هم من مرسين وحدها. فكانوا أريجها الفوّاح. ويستمر فرع المعهد في مرسين بتقديم رسالة العلم والبناء لجيل محب للعلم وللعمل ونشر الخير والفضيلة والارتقاء نحو المعالي

ولله مزيد الحمد والفضل والمنّة

مدراء فروع معهد مكة المكرمة يعقدون اجتماعهم الدوري لمناقشة عدة قضايا
عمادة المعهد في زيارة والي كيليس التركية

Comments (1)

  1. وليد عزيزي

    السلام عليكم
    من فضلك أين الموقع الجغرافي لفرع مرسين؟ وشكراً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close
Close سلتي
Close المفضلة
Recently Viewed Close

Close
Navigation
Categories
ArabicEnglishTurkish